By Amin Sarhan - Jun 13, 2016

Innocence in Danger
البراءة في خطر


Do you really know what your kids are watching on the internet right now? Most parents don't!
هل أنتم متأكدون بأنكم تعرفون ماذا يشاهد أطفالكم على الإنترنت في هذه اللحظة؟ أغلب الآباء لا يعرفون!


Here are some eye-opening facts. According to UN 2009 report there are 750,000 pedophiles online every second! That was in 2009, so what could be now, in 2016. The truth is that internet and smart phones have opened windows, not easy to control, that pedophiles could use to abuse your children. So, have you taken enough precautions and contiguous monitoring to protect their kids.
إليكم بعض الحقائق التي تفتح العيون. وفقا لتقرير الأمم المتحدة لعام 2009 هناك 750 ألف مستغل جنسي للأطفال على الانترنت في كل ثانية! كان ذلك في عام 2009 فكيف الآن وفي عام 2016. فالحقيقة هي أن الإنترنت والهواتف الذكية قد فتحت نوافذ ليس من السهل مراقبتها يمكن أن يستخدمها مشتهوا الأطفال للإيقاع بأطفالكم. فهل اتخذتم ما يكفي من الاحتياطات والمراقبة الدائمة اللازمة لحماية أطفالكم؟

Much much more than 750,000 pedophiles lurking online every second!
هناك أكثر بكثير بكثير من 750 ألف مستغل جنسي للأطفال يتربصون على الإنترنت في كل ثانية!




In 2016, in Germany, 728,000 adults have sexual online contact with unaware children!
في عام 2016 في ألمانيا هناك 728 ألف بالغ يتصلون جنسياً عن طلايق الإنترنت بأطفال غير واعين!
http://www.innocenceindanger.de/aktuelle-kampagne/


Hiding behind the smart phone screen of your kid could be a predator.
فخلف شاشة هاتف المحمول الذي يحمله طفلك قد يكون هناك مفترس.


Sexual predators can hide in your child's Smartphone.
مستغلون جنسيا قد يختبؤن في الهاتف الذكي لطفلك.



Do your children know who likes their status?
هل يعرف أطفالكم من يضعون لايك على ما يضعون على الإنترنت؟



Who's really chatting with your child?
من الذي يدردش فعلا مع أطفالكم؟




Do you really know what your kids are watching on the internet right now?
هل أنتم متأكدون بأنكم تعرفون ماذا يشاهد أطفالكم على الإنترنت في هذه اللحظة؟


Source innocencein danger.de المصدر


You may like to read these    قد ترغب بقراءة ما يلي
Naughty Innocent Kids in Wilhelm's World
Invasion of the Adorable Imps - Part 2
Baby Care, Is It Fun or Agony?
Why Chinese School Children Are Barred?

0 comments:

Post a Comment